الملتقى الوطني ” الشيخ إبراهيم بوحميدة مسار حياة ورحلة إبداع”

      

     نظمت كلية الآداب واللغات الأجنبية مع مخبر التراث الثقافي والأدبي واللغوي بالجنوب الجزائري وبمشاركة مخبر تحليل الخطاب والدراسات الأدبية والمعجمية المقارنة ومع مؤسسة أبو حميدة الخيرية الإجتماعية والثقافية وجمعية الوحدة الثقافية الملتقى الوطني حول ” الشيخ إبراهيم بوحميدة مسار حياة ورحلة إبداع يومي 04 و 05 فيفري 2019 بقاعة المحاضرات بالقطب الجامعي03. هذا الملتقى حضره كل رئيس دائرة بونورة، عميد الكلية، السلطات المحلية والعسكرية، أعيان المنطقة، الأسرة الإعلامية، الأساتذة المشاركين من مختلف الجامعات، أساتذة وطلبة قسم اللغة والأدب العربي.

      استهلت فعاليات الملتقى بالتلاوة العطرة من الذكر الحكيم ثم الاستماع إلى النشيد الوطني، وبعدها كلمة السيد مدير مخبر التراث الثقافي والذي رحب فيها بالضيوف الوافدين من مختلف الجامعات الوطن ولخص فيها أهمية هذا الملتقى والإضافات التي قدمها الشيخ للمجتمع المحلي. ليحيل الكلمة إلى السيد رئيس اللجنة العلمية للملتقى والتي ذكر فيها إشكالية الملتقى. تلتها كلمة رئيس اللجنة التنظيمية قدم نبذة مختصرة عن الشيخ أبو حميدة.كما قدم السيد العميد كلمة نيابة عن مدير الجامعة والتي ذكر فيها أهداف الملتقى متمنيا التوفيق والنجاح في فعاليات هذا الملتقى. ليعلن رئيس دائرة بونورة الإنطلاق الرسمي لفعاليات هذا الملتقى نيابة عن السيد والي ولاية غرداية.

        لتتالى بعدها مداخلات الأساتذة المشاركين، أول مداخلة مشتركة كانت من طرف نجل الشيخ أبو حميدة الأستاذ عبد الكريم بوحميدة والأستاذ محمد فيصل بوحميدة كانت بعنوان “الشيخ ابراهيم بوحميدة سيرة ذاتية”، وتم بعدها تكريم عائلة الشيخ والسلطات المحلية والعسكرية، وكما أقيم معرض يضم مجموعة من مؤلفات الشيخ ابراهيم بوحميدة.

      وفي فعاليات اليوم الموالي تواصلت الجلسات العلمية للملتقى واختتم بحضور والي ولاية غرداية السيد عز الدين مشري والوفد المرافق له أستاذة وطلبة الكلية.

أختتمت فعالياته بمداخلة مشتركة كانت من طرف نجل الشيخ أبو حميدة الأستاذ عبد الكريم بوحميدة والأستاذ محمد فيصل بوحميدة كانت بعنوان “الشيخ ابراهيم بوحميدة سيرة ذاتية”، وبعدها كلمة رئيس اللحنة التنظيمة والتي شكر كل من ساعد في نجاح هذا الملتقى، ليتقدم بعده مدير مخبر التراث الثقافي والأدبي واللغوي بالجنوب الجزائري لإلقاء كلمة شكر للحضور وللأساتذة المشاركين في هذا الملتقى. ونيابة عن السيد مدي جامعة غرداية قدم نائب المدير للتنمية والإستشراف والتوجيه كلم نيابة عنه بخصوص الملتقى. تم بعدها قراءة التوصيات وليعلن بعده السيد والي ولاية غرداية السيد عز الدين مشري عن اختتام فعاليات هذا الملتقى.

(Visited 246 times, 1 visits today)

مقالات ذات صلة